الجمعة, 28 نوفمبر 2014

اكتساب الثقة من بعضنا البعض

سُررت في نهاية شهر أكتوبر بالانضمام إلى خمسة أعضاء آخرين من مؤسسة فاميلي إلى مجتمع الممارس التابعة لمنظمة “JUCONI” في المكسيك، حيث اكتشفنا الطريقة التي قد تمكننا من تعزيز عملنا مع الأطفال والأسر الذين يعانون من ممارسات العنف الأسري.

Dec-blog-COP1-1

اعتقد أن ذلك عاد بالفائدة على الجميع، حيث سهل ذلك تبادل الخبرات من خلال المناقشات بيننا نحن الأعضاء. ومن الجدير بالذكر أن المناقشات التي جرت أثناء فترات الراحة كان لها أيضًا تأثير إيجابي، سواء فيما يتعلق بتعزيز العلاقات بين الأعضاء أو فيما يتعلق بتبادل الخبرات.

ولعل أكبر فائدة من وجهة نظري تمثلت في الزيارات الميدانية. حيث كانت هذه الزيارات إلى الأماكن التي يتجمع فيها الأطفال والأسر التي تعمل معهم منظمة “JUCONI” بشكل مباشر.

Dec-blog-2

وبطبيعة الحال، ترتبط المناقشات والزيارات الميدانية ارتباطًا وثيقًا بطبيعة الأعمال المنفذة هنا في جمعية “Hope Village Society”. وعلى المستوى الشخصي فإنني مهتم بشدة بالطريقة التي تواجه بها الدول الأخرى نفس المشاكل التي يُعاني منها مجتمعنا. لم أشعر خلال الزيارات الميدانية بأن هناك فارق كبير بين الأسر التي زرناها في المكسيك وبعض الأسر التي زرناها هنا في مصر – خاصةً فيما يتعلق بالجوانب الاقتصادية والاجتماعية.

وبمراقبة مواطن الخبرة المستغلة في الدول الأخرى والتأكيد على استخدام نفس الأساليب التي نستخدمها في معالجة نفس المشاكل، فإن ذلك يدل على اتباعنا المسار الصحيح في العمل (وبالطبع لكل مجتمع ظروفه الخاصة). ونتيجة لذلك، وضعت أساليب جديد نتيجة اكتساب الثقة من حقيقة أننا نتبع المسار الصحيح.

في سياق آخر

يُشارك أعداد كبيرة من الأطفال الذين نعمل معهم في مشروع كورال مصري “Egyptian Choir Project”، والذي سيشارك في احتفالات مهرجان العلوم “Science Festival” في مصر يوم 21 ديسمبر.

كما نعمل أيضًا للعمل على إكمال أكاديمية “Hope Village Academy” للرياضة والفنون. تعمل الجمعية على تشكيل فريق كرة قدم من الفتيات وتنظيم يوم رياضي للأطفال بالتعاون مع النادي الأهلي الرياضي (أحد أشهر الأندية المصرية والوحيد الذي فاز مؤخرًا ببطولة الكأس الكونفدرالية). كما نُعد أيضًا مهرجانًا رياضيًا بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة.

ونحن على وشك افتتاح مركز الاستقبال الجديد التابع لنا في الجيزة لاحتضان أمهات الشوارع الصغار [رابط المدونة السابقة]. وأتممنا حاليًا كافة الإجراءات تقريبًا، وفي انتظار موافقة الإدارة الحكومية المعنية لبدأ التنفيذ.

أمنيات عام 2015

نهدف بمشيئة الله إلى إضافة الرياضات والفنون كركائز أساسية في إعادة تأهيل الأطفال. كما نطمح إلى تنظيم بطولة رياضية سنوية بين كافة المنظمات التي تعمل مع الأطفال.

ونهدف كذلك إلى استكمال بناء أكبر مركز متخصص في إعادة التأهيل النفسي للأطفال.

ونطمح أيضًا إلى أن تكون التشريعات الجديدة لصالح حماية الأطفال وخاصةً المعرضين للخطر منهم. كما نأمل في تسجيل محاولات جمعية “Hope Village Society” بصورة خطية، بحيث تكون نبراسًا ومرجعًا للمنظمات الأخرى التي ترغب العمل في نفس المجال.